طرق الرعاية ببشرة الوجه الجافة

بالإضافة إلى التنظيف والترطيب المناسبين، من المهم تجنب العوامل التي تساهم في جفاف الجلد. سيساعد ذلك في تقليل نسبة فقدان الرطوبة وتقليل الحاجة إلى العلاج.

طرق الرعاية ببشرة الوجه الجافة
طرق الرعاية ببشرة الوجه الجافة 


طرق الرعاية ببشرة الوجه الجافة :

تجنب الهواء الجاف. قضاء وقت أقل في الهواء الطلق في الطقس الحار والبارد. استخدم جهاز ترطيب الهواء في الداخل أثناء تشغيل مكيف الهواء أو المدفأة.

قلل الوقت الذي تقضيه في الماء الساخن عن طريق استبدال الحمامات الطويلة بدش قصير.

استخدمي منتجات خاصة للعناية بالبشرة - فغياب العطور والأصباغ والبارابين سيساعد على تجنب التهيج.

تتطلب بشرة الوجه الجافة والجافة جدًا رعاية شاملة، بما في ذلك استخدام واقيات الشمس، بالإضافة إلى المنظفات والمرطبات المناسبة. المنظفات ذات الأساس المائي مع المرطبات المضافة مناسبة للبشرة الجافة إلى الجافة جدًا، في حين أن المنظفات ذات الأساس الزيتي مناسبة للبشرة شديدة الجفاف، بما في ذلك تلك المتضررة من التهاب الجلد التأتبي.


تنظيف بشرة الوجه الجافة أو الجافة جداً:


يعد المنظف اللطيف والفعال ضروريًا للحفاظ على صحة البشرة العادية والجافة والبشرة المعرضة لحب الشباب وعلاج التهاب الجلد التأتبي. لا يمكن المبالغة في تقدير أهمية العناية اليومية ببشرة الوجه - فبشرة الوجه النظيفة والمرطبة جيدًا مع حاجز دهني فعال تمتص الرطوبة وتحتفظ بها بشكل فعال.


يعمل التونر المنعش والمنظف Eucerin DermatoCLEAN على توحيد لون البشرة وإنعاشها على الفور، وهو مناسب لجميع أنواع بشرة الوجه.



تمنح منتجات العناية بالبشرة المناسبة البشرة الجافة الترطيب والتغذية التي تحتاجها.

ترطيب بشرة الوجه:

إن مفتاح العناية المناسبة بالبشرة الجافة هو تجديد عوامل الترطيب الطبيعية المفقودة التي تجذب الرطوبة وتربطها بالطبقة القرنية للبشرة. أنها تمنع الجفاف، والحد من الخشونة وتخفيف ضيق. 

تحتوي كريمات الوجه المطرية Eucerin على مكونات مرطبة طبيعية - اليوريا واللاكتات، التي تنظم محتوى رطوبة البشرة عن طريق الاحتفاظ بالمياه في الطبقات العليا.

اليوريا واللاكتات عبارة عن مركبات طبيعية صديقة للبشرة وغير سامة ولا تسبب الحساسية.

العناية بالبشرة الجافة والشيخوخة

تعتمد العناية بشيخوخة الجلد على القضاء على أسباب شيخوخة الجلد. مع تقدم الجسم في العمر، يساهم جفاف الجلد وأضرار الأشعة فوق البنفسجية في ظهور التجاعيد وفقدان الحجم والكثافة والإشراق. 

لذلك، من المهم بشكل خاص اختيار رعاية فعالة ترطب البشرة وتحميها من الأشعة فوق البنفسجية A وB. بالإضافة إلى ذلك، تتطلب البشرة المتقدمة في السن ترطيبًا أعمق لتقليل ظهور التجاعيد ومنع تفاقمها في المستقبل.


حمض الهيالورونيك هو عنصر مهم في النسيج الضام. يتمتع بقدرة عالية على ربط جزيئات الماء، ويحسن تجديد البشرة ويعزز توزيع العناصر الغذائية فيها. مع تقدم عمر الجلد، تقل كمية حمض الهيالورونيك في البشرة وخاصة في الطبقات السفلى من الأدمة. 

يمكن أن يؤدي تطبيق حمض الهيالورونيك موضعيًا إلى إبطاء تكوين التجاعيد وحتى عكس العملية. بالإضافة إلى ذلك، يمكن تحسين العناية باستخدام المرطبات المناسبة.

إقرا أيضا:

حساسية الوجه المفاجئة: أعراض وأسباب وعلاج


Plus récente Plus ancienne

نموذج الاتصال